طلاب الجامعة | مفاتيح لابد أن تكون معك قبل دخولك المرحلة الجامعية

مفاتيح لابد أن تكون معك قبل دخولك المرحلة الجامعية 

موضوع هذه المقالة (كيف تختار كليتك) أو (مسارك العلمي المستقبل)

إن مفهومك عن الحياة بشكل عام والعلم بشكل خاص هو الذي يحدد طبيعة عملك وتحركك وطلبك لذاك العلم أي إن كان مكان الكلية ، فالكلية ما هي إلا دار يُدرس فيه مجالًا في العلم أو علمًا من العلوم، ونوعية الكلية ليست مجبرة عليك أخي الحبيب، فهي مرحلة في طريقك أو محطة تمر بها في رحلة تطوير ذاتك، فالمحور الأساسي هو أنت لا أحد غيرك ..
فقبل أن تختار الكلية التي ترغبها أو تريدها ..

مفاتيح لابد أن تكون معك قبل دخولك المرحلة الجامعية

عليك أن تضع في حسبانك ما يلي : 

  1.  أن تكون على دراية بأهمية المرحلة القادمة، فهي ليست مكافأة أو راحة لتعبك أو جهد في المرحلة الماضية، لكنها مرحلة مهمة جدا في تشكيل وبناء ذاتك العلمية ومستقبلك مترتب على جهدك فيها، تستطيع أن تقول عليها تكليف جديد في الحياة العلمية .

  1. أن تحمد الله وتشكره على ما مضى وما حصلت عليه من درجات التي أتاحت لك قائمة من الكليات في إحدى الجامعات.

  1. لا تدخل أي جامعة أو كلية خاصة هذا خطأ فادح ما لم تكن متاح لك، اختر كلية/جامعة من المتاح لك على حسب درجاتك في مرحلة الثانوية، (لا تدخل مالم أتيح لك في التنسيق بجامعة خاصة بالمال، ولو كان ذلك في ذهنك قبل دخولك مرحلة الثانوية ادخلها لا بأس).

  1. اختر الكلية على أساس من قدراتك وطاقاتك ومدى رغبتك فيها ، وفي هذا الصدد أنبه بأنك إذا نصحك والديك أو أجبروك على دخول كلية معينة فقط افعل ما يلي :


1- اكتب اسم الكلية التي اختاروها / اخترتها.

مفاتيح لابد أن تكون معك قبل دخولك المرحلة الجامعية

2- اكتب قدراتك في نقاط أسفلها.


3- اكتب مدى رغبتك (كم نسبة رغبتك فيها)


4- اكتب ما تراه في نفسك بعد تخرجك من هذه الكلية


5- اكتب ما هي الأسباب التي تجعلك ترفض بشدة أو تختارها بشدة .

    وأخيرًا أؤكد على ضرورة نظرتك للكلية نفسها، لا تجعل أحد يؤثر عليك سلبيًا في اختيار الكلية، فعقلك يختلف عن عقله، وقدراتك مختلفة عنه، فلعل الكلية التي ينفرك منها قد تكون هي المناسبة لك ، فقط تفكر جيدًا في كل ما يٌقال لك، فكما لكل إنسان مقاس مختلف ومناسب على جسمه كذلك هناك كتب يحبها البعض ويكرهها البعض الآخر 
    ونأتي إلا أقسام الكليات 
    قد يتسأل بعض الطلاب : (ماذا أفعل في الكليات النظرية والتطبيقية/ العملية)

    من المعروف أن لكل دولة نظام في التأهل للمرحلة الجامعية وسنأخذ الآن النظام في مصر الحبيبة .
    ينقسم التعليم في المرحلة الثانوية إلى (نظام أدبي) و (نظام علمي/ تطبيقي)
    والكليات في المرحلة الجامعة تنقسم بنفس النهج إلى (كليات نظرية) و(كليات تطبيقية)

    فإذا كنت طالب اخترت نظام علمي علوم في المرحلة الثانوية ، فيجب عليك ما يلي بالإضافة ما ذكرناه في التنبيهات :

    مفاتيح لابد أن تكون معك قبل دخولك المرحلة الجامعية

    1- أن تختار الكلية التي تستطيع أن أن تكتشف قدراتك وتكون قريبة من ميولك ورغباتك .
    2- أن تختار الكلية التي تتسم بالروح العلمية النزيه .
    3- أن تختار الكلية التي بها التطبيق بصفة واضحة والتي ما يسمونها (SECTIONS)
    أما إذا كنت طالب اخترت نظام أدبي في المرحلة الثانوية ، فيجب عليك ما يلي بالإضافة ما ذكرناه في التنبيهات :

    مفاتيح لابد أن تكون معك قبل دخولك المرحلة الجامعية

    1- أن تكون على علم أن الكليات النظرية وخاصة كليات : (العلوم الإنسانية) فهي تعتمد على  الجهد الذهني بصفة كبيرة، والكثير يعتبر الكليات التطبيقية أصعب من الكليات الأدبية / المعنوية، والعكس صحيح ، فالتعب الذهني أصعب من التعب البدني .
    2- أن تختار الكلية المناسبة لتفكيرك أو مذاهبك في النظريات، كي تستطيع أن تُقوي أفكارك وتخرج بنتائج جميلة كتأليف الكتب أو استكمال دراستك العليا بها .

    وإذا كنت محتارًا في اختيارك وتريد مساعدتي يمكنك ترك تعليق بالمدونة وسأرد عليك بإذن الله 

    مفاتيح لابد أن تكون معك قبل دخولك المرحلة الجامعية

    ***
    إذا كان لديك أخي الحبيب / أختي الحبيبة أي تساؤل أو استفسار حول هذا الموضوع اترك تعليقًا وسأرد عليك قريبًا بإذنٍ من الله، وأشكركم من كل قلبي على قراءتكم وتواصلكم الجميل الذي يدل على كرم نفوسكم الكريمة .. كحلاوي حسن

    شارك المقالة مع من تحب
    يستحسن قراءتها مرة أخرى حتى تنال مزيدًا من الفائدة

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    مواضيع تهمك :

    مقالات ذات صلة

    زر الذهاب إلى الأعلى