علم السماء | أسرار وخبايا الصاروخ الصيني (Chinese rocket)

 أسرار وخبايا الصاروخ الصيني 

علم السماء | أسرار وخبايا الصاروخ الصيني وأماكن سقوطه

في أخر 5 أعوام انتشرت ظاهرة إطلاق الصواريخ في الجو لأهداف سياسية وعلمية ودينية، منها أنهم كانوا يريدون قصف السماء وكانت محاولاتهم تبوء بالفشل في عدم نجاح نواياهم الخبيثة، وتسقط الصواريخ مرة أخرى وتعود كما كانت، وانتشرت ثقافة غزو الفضاء من جديد، بإطلاق الأقمار الصناعية في الفضاء – كما يزعمون – من مختلف الدول، وصار الأمر كمارثون من يطلق صواريخ أكثر تصبح له السيادة الفضائية حتى في العالم العربي جاءت دولة الإمارات بعد أن شهدت نهضة حضارية لم تشهدها من قبل – بسبب استخراج النفط من أرضها – بدأت تدخل السباق تعبيرًا على أنها مثل باقي الدول المتقدمة، وفي الحقيقة أنها توقع اتفاقات سياسية نتج عنها هذا الأمر، وصار العرب يفتخرون بذلك.

منذ خمسة أعوام أيضًا كانت وكالات الفضاء تنشر سنويًا خبر متكرر وتقريبا في نفس الموعد ألا هو سقوط كويكب واصطدامه بكوكب الأرض أو نيزك أو مجسم فضائي، فكل عام كانت صيغة الخبر ثابتة إلا أن يتغير اسم المجسم الذي سيصطدم بالأرض ، وفي كل عام انتشر هذا الخبر لم يحدث أي شئ، وازداد الأمر إلى أن بعض وكالات الفضاء دعت جميع دول العالم إلى التكاتف والتبرع ليبتكروا طريقة في تغيير مسار الكويكب الذي يصطدم بالأرض.

وكان الناس – المؤمنين بتسطح الأرض – يسخرون من ذلك، بل ويزدادوا من إطمئنانهم وإيمانهم بأنه لا يوجد ما يسمى فضاء ، إلا أن جاء خبر جديد في شهر مايو من عام 2021 ألا وهو إطلاق صاروخ من الصين ناحية الفضاء كبداية في إطلاق محطة دولية في الفضاء باسم الصين مثل المحطة الدولية التي تديرها وكالة ناسا، ولكن هذا الصاروخ قد فقدوا السيطرة عليه وبدأ الصاروخ في الدوران حول كوكب الأرض أكثر من 5 مرات في أقل من يومين، ما هذا الأمر .. إليك تحليل ذلك

معلومات حقيقية عن الصاروخ الصيني 

أنه أُطلق من جنوب الصين، ووزنه يفوق 21 طن ويسير بسرعة 28ألف كيلومتر في الساعة وهذه السرعة تتغير على مدار الساعة، فتارة تزداد كلما اقترب من شمال القارات وتارة تقل فوق القارات الجنوبية .  

نقد ما يحدث 

1- يقولون أنهم فقدوا السيطرة عليه ، فكيف أنهم فقدوا السيطرة وفي نفس الوقت يتابعونه لحظة بلحظة ويرصدون مكانه وسرعته وارتفاعه عن كوكب الأرض كما يزعمون ،فإن هذا الصاروخ يُدار بتحكم تام من مالكه أو الشركة التي أطلقته أو الدولة التابع لها.

2- يقولون في علوم الفضاء أن الأرض تدور حول الشمس مرة كل سنة، وتدور في نفس الوقت حول نفسها مرة كل 24 ساعة ، وهذا الصاروخ الذي يدور حول الأرض فهناك أمرين 

– إما أن يكون خارج سيطرة الأرض (خارج الجاذبية) 

– إما أن يكون داخل الغلاف الجوي (داخل الجاذبية)

أولا: أن يكون خارج سيطرة الأرض (خارج الجاذبية)

إن علماء الفضاء تقول أن الفضاء ما هو إلا فراغ أي لا شئ لا هواء لا ماء بل هو لا شئ على الإطلاق، والأشياء تدور بقانون الجاذبية، أي أن الأرض إن لم تجذبها الشمس صارت تسير بطريقة عشوائية في الفضاء، أو تكون ثابتة لأنها في مكان ليس به أي شئ، أي مصدر حركة أو احتكاك حتى بالأرض، على أية حال كيف يكون أن الأرض تدور في فضاء حول الشمس والصاروخ الصيني يدور مثلها في الفضاء، إذن فلماذا يدور حول كوكب الأرض بالأخص ألا يكون هناك شئ يجذبه ناحية الأرض فإذا كان بالفعل قد فقدوا السيطرة عليه فهناك مؤثر – لا محالة – على الصاروخ الصيني ، ولكنهم زعموا أنهم فقدوا السيطرة بالفعل عليه ، إذن لماذا لما يتوه في الفضاء ؟ فكل الكواكب تتحرك فلماذا اختار هذا الصاروخ الأرض بالتحديد ؟ أيريد أن يرعب سكانها ؟ أو إما أن يكون هذا الصاروخ

ثانيا: أن يكون داخل الغلاف الجوي (داخل الجاذبية) 

إن علماء الفضاء صدَّروا لنا مقولة أن الأرض لها جاذبية بفضل اكتشاف اسحاق نيوتن الفزيائي الشهير، وأن الأجسام على الأرض مؤثرة من قبل جاذبية الأرض وأن الأقمار تدور حول الكواكب بفعل جاذبية كل كوكب، وهكذا قمر الأرض، فإذا كان الصاروخ داخل الغلاف الجوي، فلماذا لم تسقطه جاذبية الأرض أرضًا بمجرد أنه دخل في نطاق جاذبيتها، وبالرغم من أنهم يقولون أن الأرض بها جاذبية كبيرة ، فلماذا هذا الصاروخ يسير مرة على ارتفاع 160 كيلومتر ، ومرة 150 كيلومتر، وبعدها يصدرون خبر أنه يسير على ارتفاع 177 كيلومتر، أهذا الصاروخ يسير بحريته ولا اعتبار لجاذبية الأرض، فكيف ينزل عشرات الكيلومترات ثم يرتفع مرة أخرى ، ثم ينزل ثم يرتفع، وكأنه لا يحترم أي قانون للجاذبية، وكأن هذا الصاروخ يسير من تلقاء نفسه بلا متحكم .

أكبر دليل على تسطح الأرض 

علم السماء | أسرار وخبايا الصاروخ الصيني

إن أكبر دليل على حقيقة أن الأرض مسطحة هو خط سير هذا الصاروخ ، فخط سيرانه هو من الشرق للغرب أو العكس من الغرب للشرق، ولا يوجد رصد واحد للصاروخ أنه انتقل من القطب الشمالي للقطب الجنوبي أو العكس من القطب الجنوبي للقطب الشمالي، كما أن هذا الصاروخ يسير فوق الأماكن السكانية فقط، فله خط سير محدد يسير فيه كيف هذا وهو مفقود السيطرة ؟  ولكنه يسير على هذه المدارات .

نتائج هذا الأمر 

1- نستنتج أن هذا الصاروخ يدور بتحكم تام من قبل أحد ما، قد يكون الدولة المشرفة أو الشركة المصنعة .

2- أنه لا يوجد ما يسمى بالجاذبية الأرضية .

3- الأرض مسطحة وليست كروية وليست كوكبًا 

4- أُطلق هذا الصاروخ لغرض سياسي أو اقتصادي أو حتى صحي طبي .

الأماكن المتوقع السقوط بها .

1- سد النهضة بدولة اثيوبيا 

2- العاصمة الإدارية بدولة مصر .

3- الأماكن الدينية (دور العبادة) الشهيرة لدى المسلمين .

4- جنوب قارة استراليا 

5- مثلث برودا في أوربا .

6- مثلث برمودا على حدود اليابان 

7- الجدار الجليدي (والذي يسمونه علماء الفضاء بالقطب الجنوبي)

8- الحدود الفاصلة بين قارة أمريكا الشمالية ودولة روسيا .

9- في المحيط الأطلنطي على الحدود الفاصلة بين قارة أفريقيا والأمريكتين . 

10- في قلب قارة آسيا (دولة الصين نفسها ) أو جنوب الهنـد.


نتائج سقوط الصاروخ المتوقعة 

1- حدوث انقطاع في الانترنت على مستوى العالم ، نتيجة سقوطه في البحار وتدمير أكبر كابلات للشبكة العنكبوتية.

2- حدوث انقطاع وعطل في خطوط الطيران الدولية لمدة تصل إلى أكثر من شهرين بسبب هذا الصاروخ .

3- حدوث انقطاع في البث للتلفاز الدولي لبعض القارات بسبب ما يسمونه الأقمار الصناعية .

4- حدوث أمر سياسي خطير .

5- سقوطه في مكان مجهول عن عمد ؛ إذا احتدم الأمر حتى لا يظهر كذبهم أمام العامة ؛ وكأنه لم يكن .

 أرشح لكم هذه الفيديوهات سيوضح أكثر الأمر، بشكل مسموع 

مقالات قد تفيــدك 

1- هل الأرض كوكب ؟

2- طبيعة الأرض وشكلها الحقيقي.

2- التحليل العلمي للدخان والمدخنين .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى