ملخص كتاب (دليل الطالب العبقري) لأمين صبري | الباب الأول

 ملخص كتاب (دليل الطالب العبقري) لأمين صبري | الباب الأول 

مبادرة (اقرأ من جديد) | ملخص كتاب (دليل الطالب العبقري) لأمين صبري | الباب الأول

 محتوى المقالة 

  1. تمهيد : من هو العبقري ؟
  2. طعام العبقري
  3. طريقة تفكير العبقري 
  4. شخصية الطالب العبقري 
  5. مراهقة الطالب العبقري .

 حول المؤلف 

إن كتاب الطالب العبقري من تأليف شخص عبقري يُدعى أمين صبري، الشجرة التي نبتت في أرض أفريقيا (مصر) والتي ما زالت تطرح الثمار المتنوعة والطازجة، ولا نبالغ إذا قلنا أنه من علماء هذا العصر،الشاب المصري العربي الذي بدأ حياته بتأسيس علم الديناتولوجي، ثم جاء باكتشاف علم الأسماء الحسنى وبدأ يخوض بعمق في النفس البشرية حول حملاته ودوراته المتنوعة، فلقد بدأ بتأليف هذا الكتاب منذ عام 2005، ونشر هذا الكتاب في عام 2010، تحت طباعة دار أجيال للطباعة، كان مؤلفه وقتذاك يبلغ من العمر سبعة عشرة عامًا، ولأمين صبري الآن العشرات من الكتب مثل : (كتاب : القانون الأعظم، كتاب : أنا ونفسي، كتاب : كن غريبًا، كتاب: الخوف، كتاب: النية، كتاب الحكماء السبعة، وغيرها) كما أنه قدم دورات تخطت العشرات مثل (دورة : المواهب، دورة:الأسماء الحسنى، دورة: الطريقة، دورة: علم النفس الحقيقية، دورة فهم النفس وتطوير الذات، دورة : كيف تكسب زوجتك، دورة: كيف تكسبين زوجك، دورة الصوت والأصوات)، كما تعمق في التدبر في القرآن ، نتيجة تشابه علمه الذي هو علم المعلومة، فهو يدخل إلى قلب العلم بمعلوماته مثل منهج التفكيك في الأدب الأمريكي أو الفرنسي ونقدهما الأدبي ، فبدأ يتدبر القرآن بشكل جديد لم نلاحظه من قبل ..

 حول الكتاب  

إن الطالب العبقري مكتوب في 210 صفحة ، ومٌقسم إلى بابين، الباب الأول من خمس فصول ويعتبر هو الجزء التنظيري، والآخر من أربعة فصول وهو الجزء التطبيقي، ويعتبر هذا الكتاب هو استراتيجية شاملة بكل حياة الإنسان الذي يدخل العلم، فالكتاب ليس فقط موجه للطالب الذي يدرس بالمدرسة أو بالكُتَّاب أو بالجامعة، فهو موجه لكل طالب علم سواء أكان (الطالب المدرسي، ولي الأمر، المدرس نفسه)، الكتاب متوفر في دار أجيال للطباعة بمصر، نبدأ الآن بملخص الباب الأول :

الطالب العبقري

(عنوان الباب الأول)

الفصل الأول : تمهيد : مدخل

 أنت سيد قرارك 

يعتبر هذا الفصل هو خريطة للإنسان عن الإنسان ، فبدأ أمين صبري يعرض الذات ، فقسمها إلى خمسة أقسام : (العقل، القلب، الفطرة، الهوى، النفس)، وتعتبر هذه الخمسة محطات يمر عليها أي قرار – في رأي أمين – فعندما تتخذ قرارًا، فيمر على أعضاء البرلمان الذاتي الخمسة بداخلك حتى يُبدي كل عضو برأيه ، ولذلك ينصحك أمين بأن تتناغم هذه الأعضاء واجعل داخل مملكة الذات فرصة للحوار والتعبير عن الرأي، وهذا ما تحدث عنه أنتوني روبنز في (قدرات غير محدودة) ووصف بالاتصال الداخلي الشخصي، وضرب أمين أمثالا لأعضاء البرلمان وسيادة أحدهم على آخر ، فمثلًا عندما يقع الإنسان في قصة حب ؛ فالقلب هنا هو السيد المتخذ للقرار، وتُثير العاطفة والمشاعر في حين أن العقل صامت لم يبد برأيه ، ولو أبدى برأيه لاختلف الواقع ، وكذلك الهوى / المزاج، يكون في معظم الأحول هو المسيطر ، وقد يُسيطر على العقل وعلى القلب.

أما النفس فهي ذات وجهين جانب (فجور-) وجانب (تقوى+) ، وبهذين الوجهين يكون للنفس درجات – في رأيه – أما الفطرة ، فهي هدية الله لك في ذاتك ، فهي الأصل والطبيعة ، أما الهوى : فهو المزاج وهو يمثل الجانب السلبي للذات – في رأيه – حيث من خالفه فاز ونهى النفس عن الهوى .

فالقرار يُقاس بمدى ملائمة الخمسة أعضاء وتوافقهم حول هذا القرار ، وطغيان رأي أي عضو يعطي نتيجة مختلفة ، فلابد أن يكون قرارك خارج من سيادتك أنت، أي من خلال تحكمك أنت بالبرلمان الذاتي ، وهذا هو السلطة التي تحدث عنها وأشار إليه أنتوني روبنز،.

 أنت تستطيع 

يسألك أمين صبري كل هذا الكون خُلق لمن ؟ ، ثم يجيب ويقول لك ، فإذا أدركت هذه العظمة لن تعجز في حياتك ، فقط استعن بالله رب هذا الكون واسلك أسباب الوصول إلى النجاح ، فالله خلق معظم الكون بكلمة واحدة (كُن)، ولكنه خلق أربعة أشياء بيده : (القلم، الإنسان، العرش ، الجنة)، فالإنسان من أحد هذه الأشياء الأربعة كل هذا له قيمة والإنسان قد يفقدها ويجهلها، فالذي لا يملك المال هذا هو الفقير، لكن الذي لا يملك إلا المال فهذا الأفقر ، فأدنى مستوى الفقر هو عدم استخدام الإمكانيات واستغلالها .

 هيَّا قم وانهض 

إن أول خطوات النجاح – في رأي أمين صبري – هي ما تسمى بـ(قفزة الثقة) ،فابدأ بها تبتعد عن أهوائك ونزواتك، ولا تخف ، ثق بالله وتكول عليه، ولا تحتك بمن يسخرون أو يستهزءون من أي شئ تقوم به، فقط استمر، يمكن لقطرة ماء أن تنحت في الصخر ليس بقوتها ولكن بتواصل بتكرار باستمرار الفعل. 

 مثلث النجاح 

وهو : (الطالب،المدرس، البيت)، فينصح أمين أن تتناغم هذه المنظومة ،فقد يكون البيت كالمعتاد بدرجة عالية من البذل والإنفاق ، والمدرس مجتهد، لكن الطالب فاشل، لذلك ستفشل المنظومة كلها بفضل الطالب، لذلك يوجه أمين صبري الحديث للطالب .. تابع 

 مفهوم العبقري والعبقرية 

إن العبقرية – في رأي أمين صبري – هي شئ فريد، حتى أنها ذُكرت في القرآن مرة واحدة في سورة الرحمن، فالعبقري هو الذي يرى أشياء لا يراها العاديون، يخرج من الواقع ويتجاهل معظمه، ويفكر بالغيب ،والعبقرية هي تجاوز حدود المعرفة الحالية وإنتاج شئ جديد بخطوة جبارة أشبه بالوثب للمجهول ، لذلك العبقري ليس محدود النظر، يخرج من الواقع للغيب والمجهول، حتى يكتشف الجديد بقوة الدفع نحو المجهول ، لذلك قد يكون عليك أن تخترق حدود الزمان لترى المستقبل الذي يتوج صبرك في الواقع ؛ لأنك لو قصرت نظرك على الحاضر والواقع فقط أهلمت القادم المنتظر 

قصة أمجد وبهلول

المشكلة أن معظم الطلبة مثل بهلول ، ويعتقدون أنهم على صواب 

وجاء بتعريف للقدر، حيث إنه هو مركز تقاطع / علاقة الـ(العدل) ، (الفضل) ، (الحكمة) ، (المصلحة) ، بمعنى أن مدرس اجتهد ؛ فبالعدل صار متوفقًا ، ومن فضل الله عليه صار مشهورًا ، ولحكمة يعلمها الله صار مدرسًا مشهورًا ، وفي ذلك مصلحة له ولغيره ، فالقدر محصلة للأربعة  

الفصل الثاني : طعام العبقري 

إن الطعام من الأشياء الرئيسة للإنسان، فإذا كان الطالب عبقريًا أي يريد الاستفادة بدماغه عليه أولا بالطعام الذي يحبه مخه ، فقد أجريب ترجبة إحصائية على مليون تلميذ ، قاموا بنزع المواد الحافظة والصبغات ومكسبات اللون والطعم والرائحة من الأطعمة التي يتناولوها ، ومن نتائج ذلك : وجدوا نسبة ذكاء التلاميذ وصلت إلى 14% وتحسن أداؤهم في التحصيل الدراسي حتى الطلبة الفاشلين .

إذن فالطعام هو الذي يحدد  ما إذا كانت خلايا مخك ستعمل بفاعلية أم لا ، وتوجد الآن الكثير من الأطعمة تؤدي إلى النتيجة السلبية للدماغ ، فمعظم الناس يركزون على طعم الطعام ورائحته ، ولا يركزون على مضمون الطعام ، فالطالب العبقري لا يأكل أي طعام إلا بعد أن يعرف بما يمد جسده هذا الطعام.

 فالأطعمة التي يحبها المخ وتُنشط الذاكرة :

1- الحبوب: (سمسم، حمص، اللوز، البندق، الفول السوداني) 

2- الزيوت : ( زيت الزتون، زيت سمك، الزيت الحار،عسل النحل والعسل الأسود)

3- العصائر : (جريب فروت ، عصير الطماطم، البرتقال والتفاح)

4- الخضروات والأعشاب : (الشاي الأخضر، والفراولة، والجزر والسبانخ، البيض الكرنب والقرنبيط، فول الصويا ، الكزبرة)

وبما أن الطالب العبقري لا يأكل أي طعام حتى يعرف مضون هذا الطعام والعنصر الذي سيمد جسده بهذا الغذاء، فلقد جمع لك أمين صبري بعض العناصر المهم للجسم وكيف تحصل عليها من الأسواق 

1- الكالسيوم 

الأهمية : يحافظ على سلامة الخلايا وتنظيم أعصاب العضلات 

الأطعمة المتاحة : السردين، الألبان، السالمون، اللوز، العسل الأسود، التين، الكرنب السمسم، الزبادي

2- الصوديوم 

الأهمية : يؤدي إلى نقص/ قلة الصداع وضعف الذاكرة فهو يسهم في تقوية الذاكرة والحفاظ على سلامة الكبد

الأطعمة المتاحة : الألبان، الأسماك، الخضروات، الفاكهة

3- اليود 

الأهمية : ينظم التطور العقلي والذهني والبدني ويجنب الشعور بالخمول والكسل ، ونقصه يؤدي إلى التخلف العقلي .

الأطعمة المتاحة : أسماك البحار ، السبانخ، فول الصويا .

4- النحاس 

الأهمية : يحافظ على سلامة الجهاز العصبي وقوة المفاصل وخلوها من الالتهابات .

الأطعمة المتاحة : الشعير، فول الصويا، البرتقال، الزبيب، السالمون، البنجر،العسل الأسود، فطر عش الغراب)

5- البورون 

الأهمية : يُضاعف قدرة الإنسان من الانتباه والتركيز وعدم الشرود الذهني .

الأطعمة المتاحة : العنب، الزبيب، الكمثرى، التفاح، الحبوب .

6- الماغنسيوم 

الأهمية :يزيد قدرة الجسم على نقل النضبات والإشارات العصبية ونقصه يؤدي إلى تشوش ذهني وتشجنات عصبية 

الأطعمة المتاحة : التفاح، الموز، العسل الأسود، الأرز، الخميرة، التين، الثوم، الليمون، القمح، السمسم، بالإضافة إلى تعرض الجسم للشمس.

 منظور العبقري تجاه الدراسة 

إنه ينظر إليها كمبارة قدم مثلا، كل فريق يتكون من (خط الدفاع، وخط الوسط، وخط الهجوم)، فخط الدفاع هو المذاكرة، وخط الوسط هو المراجعة، وخط الهجوم، هو حل الاختبارات والتدريب عليها، فلابد أن يكون عامك الدراسي هكذا، به (مذاكرة، ومراجعة، وحل اختبارات)، فإذا كانت كل أيامك مذاكرة، فأنت تتبع الطريقة الدفاعية فقط، وإذا كنت تراجع من غير أن بدأت في المذاكرة أصلا، فخط الدفاع عندك في خطر، وإذا كنت تحل اختبارات فقط عن طريق عمل البراشيم والغش، فخط الوسط، وخط الدفاع في خطر، ونسبة خسرانك بالمبارة كبيرة جدًا ، فالمدرب الجيد هو الذي يتدرب على كل المباراة ، ويُشكل خطة موزعة على خط الدفاع، والوسط،والهجوم، والآن وصلنا إلى التمرين الذي يتدرب عليه العبقري كي يتسطيع أن يفوز بالمبارة ألا وهو القراءة .

الفصل الثالث : طريقة تفكير العبقري

قال أينشتاين “إذا كلفت الإنسان العادي بالبحث عن إبرة في كومة من القش ، فسوف يتوقف عن البحث بمجرد ما يرى الإبرة.. أما أنا فأبحث عن إبرة ثانية “، كما قال إديسون :”العبقرية = 99% جهد ، 1% إلهام” .

أنماط التفكير

1- التفكير المقلوب (المعكوس) 

فهناك أفكار إذا قلبتها / عكستها أعطتك فكرة جديدة، وهذه الفكرة قد تكون بذرة لاختراع جديد ، مثال : (جاء أورستد واكتشف التيار الكهربي الذي يمر في سلك يولد حوله مجال مغناطيسي، “التيار يولد المجال”، ثم جاء فرادي بقلبها فصارت “المجال يولد التيار” ومن هذه الفكرة اخترع الدينامو ) ، وهكذا الطالب يذهب للمدرسة، المدرسة تذهب للطالب، وهذا اختراع الانترنت والحاسوب ، لذلك لو قابلتك مشكلة في حياتك أعكسها / اقلبها ربما يمكن الحل في الفكرة المقلوبة .

2- التفكير الدمجي 

والدمج هو دمج اثنين ليُعطي ثالث جديد، فمثلا (الثلاجة + المروحة) = مبرد هواء (المكيف)، (علم الكيمياء + علم الفيزياء) = علم الكيمياء الفيزيائية ، فالدمج يُعطي لك شئ جديد.

3- التفكير الابتكاري 

وهو من أنواع إنشاء الجديد، وهذا – لحل مشكلة ما أو علاج فكرة قديمة – عن طريق التخيل ، استخدام كلمات مُثيرة للأفكار، فيمكن أن يكون حل المشكلة في فكرة بعيدة تمامًا عن هذا المشكلة ،فقد تجد الحل من شئ لا تتوقعه ، والنصيحة هنا دوُّن أفكارك في كراسة حتي تسفيد بها ؛ فربما فكرة تعادل مليون دولار .

4- التفكير التباعدي 

مبادرة (اقرأ من جديد) ملخص كتاب (دليل الطالب العبقري) لأمين صبري | الباب الأول

هو الذي يسهل الإبداع الفكري ، وهو التفكير التتابعي والتشعبي ، عن طريق توليد أفكارًا من زوايا مختلفة ووضع علاقة بينها وتسجيلها في قائمة ، فربما كانت فكرتان من الأفكار الأخيرة واللتان ترتبطان معا ، وبالتالي تستطيع أن تجد حل بالتفكير المتباعد ، وعندما تفكر بهذا النمط ،ستفجر في الرأس أسئلة كثيرة ربما تطفئ نار هذه الأسئلة بماء التجربة والبحث ، وأفضل طريقة هنا في التفكير التباعدي ( اذهب بتفكيرك إلى أبعد حد ومدى أي لا تٌقيد تفكيرك، ثم استرخ قليلا حتي تتخمر الأفكار، نم أو مارس هواية تحبها، وانتظر عقلك الباطن وهو يقوم بترتيب الأفكار وربطها معا فيمكن أن تتفاجئ بحل أو بفكرة عبقرية حقًا بهذا السبب .

مبادئ الطالب العبقري

1- استمرار الأفعال 

ويتكلم أمين صبري هنا عن قانون صراع الأفعال، فإذا كنت تقوم بفعلين عكس بعضهما ، فإن الفعليْن يتصارعان حتى يغلب أحدهما الآخر؛ فيتختفي فعل ويظهر فعل آخر ويستمر عليه دون أن يدري، ويضرب مثالا أنه عندما اعتاد على عادة القراءى اليومية، صار له إحساس وشعور داخلي بالارتقاء وبمرونة تامة ، فوجد نفسه يمتنع عن عادة سابقة كان يعتاد عليها بسبب صراع الأفعال ، لذلك افعل الصالحات والحسنات على قدر المستطاع حتى ولو كنت تفعل الأفعال غير الصالحة، فــ(الحسنات يذهبن السيئات) سورة هو 114 .   

2- فائدة الكسل 

فالكسل – من المعروف – هو تأخيرك عن القيام بفعل شئ وهو له فائدة لك، ويمكنك الاستفادة من ذلك باعتباره مؤشرًا للأعمال الجيدة على المدى البعيد والقريب ، فعندما تجد نفسك كسلان اعلم وقتها أن هذا الشئ مهم جدًا وإن قمت بها ستحصل على أشياء تحبها وتريدها ، فإبليس عندما يرى العمل سيفيدك جدًا وتجني منه أرباحًا يرسل إلى قلبك الكسل ، ويحرمك من هذا الخير الكثير، وبهذه الطريقة صار الكسل مؤشر لجودة الأفعال لدينا .

3- خطوة خطوة 

إن الأمور العظيمة الكبيرة كانت نتيجة استمرار في الأفعال الصغيرة المتكررة كل يوم، فكما قال ستيفن آر كوفي ، أن نجاحك متوقف على ما تفعله كل يوم، وليس متوقفًا على ما تفعله كل سنة، وإذا ذهبت الآن للمستقبل فستعلم أنك بحاجة إلى الأفعال الصغيرة التي تفعلها الآن يوميًا . 

قال أمين صبري : “عندما تكون كل خطوة أصعب من الخطوات السابقة فاعلم أنك بصدد مشروع عظيم” ، “انزع من قاموسك كلمة مستحيل وضع مكانها ممكن بشروط” 

4- اكتساب الصفات 

ويقصد أمين هنا شكلك وأنت تقوم بفعل ما أي السلوك الخارجي عليك ، فاكتسابك للصفات يأتي من (الأشخاص ، الأفعال، العلوم)، وأقوى شئ في نظر أمين هو الأفعال ، وذكر القانون العام للسلوك في التنمية البشرية، وهي أن الأفعال تنبت من أفكار ، وهذه الأفعال إذا كُررت عُلم مصيره .

5- التوازن   

وهو قانون الطبيعة ، وهذا القانون الذي يخترقه الإنسان دائمًا ، فبسبب الانحراف عنه نتج الأمراض الجسدية والنفسية ، وهذا القانون يجهل الإنسان قيمته كــ(الإفراط في المذاكرة) أو (قلة المذاكرة) ، ولكن التوازن أفضل وهو (الاعتدال في المذاكرة) ،فكل فعل حسن تقوم به يقع بين نقيضين سيئين.

الفصل الرابع : شخصية الطالب العبقري 

1- فضولي : مُحب للاستطلاع 

فالفضول كان مُحفز جدًا لكل من نجحت تجاربه، أو توصل لعلم جديد .

 2- الجرأة 

فلو تخلى الإنسان عن جرأته فسينام في بيته ، فالطالب العبقري جرئ بعقله ، حيي برئ بقلبه.

 3- إنسان مغناطيسي 

فهذا الطالب يجذب الأشياء التي تقترب إليه ، ويجذب من حوله إلى الإفادة التي حدثت له، ومن ثم تأتي إليه أمور لا يصدقها ولا يدري كيف جاءت 

 4- إنسان حكيم 

فالعاقل هو من يدرك الهدف والفائدة من المعرفة التي أُهديت إليه، أما الحكيم يخترق النعمة ليصل إلى المنعم ومن صفات الحكمة هو الشكر لله ، فالحكيم له عمق في النظر، يفكر بعدما يفكر غيره وهناك مراتب للحكمة 

المرتبة الأولى : (أن تعطي كل شئ حقه؛ فلا تعديه حده ، ولا تعجله عن وقته ، ولا تؤخره عنه )

المرتبة الثانية : (أن تفهم علل الأشياء وحكم وجودها وحدوثها)

المرتبة الثالثة : (أن تبلغ البصيرة في الاستدلال، والحقيقة في الإرشاد، والغاية في الإشارة)

كيف تتصرف بحكمة : 

1- فكر وحاول جمع المعلومات عن الشئ 

2- تريث واربط الموضوع وضع بذكائك حيلة .

3- تصرف سلوكيًا لتعرف المناسب في ذلك الموقف .

4- وتكن طريقة تفكيرك واستدلالك مختلفة عن كل الناس 

5- اخترق الأسباب لتصل إلى المسبب .

 5- إنسان مخطط بارع 

– فالتخطيط شئ نادر في البشر ولا يتعد 5% من سكان الأرض الذين يخططون لحياتهم، فقبل أن تخطط لابد أولا أن تحدد هدفًا تريد الوصول إليه ، وسمات الهدف المثالي (محدد) ، (قابل للقياس) ، (واقعي) ، (إيجابي) ، (مثالي) ، (محدد بوقت) ، (التناسق والانسجام) 

ولابد أن يكون للطالب العبقري خمسة كشاكيل ( كشكول التخطيط، كشكول التلخيص، كشكول الاستفادة، كشكول الاستزادة، كشكول التقوى) 

ولكي يكون التخطيط فعال لابد من وجود : (النية، الاستعداد، التوقع، التأهب، القرار)

 6- إنسان مفكر 

– التفكير : هو كل نشاط عقلي يسعى لحل مشكلة أو عقدة أو موقف غامض، ينظم به العقل خبراته ، ويدرك العلاقة بين السبب والنتيجة .

–  والطالب العبقري هو من يسأل نفسه على الدوام (لماذا ، كيف، لم لا )، فتحلى بالتفكير الإيجابي واترك السلبي واطردها خارج عقلك، قبل أن تتوغل فيه .

 7- إنسان منفتح 

– وهو أن العبقري يسمع لكل الناس ، ويقرأ لكل الكُتَّاب، فحينما تصل لمرحلة الحياة بانسيابية الماء؛ لتتمتع بالمرونة الرشيقة لأحداث الحياة ؛ فلا أنت بميوعة الهواء ولا بصلابة الحديد، الذي لا يتغير لا فكرًا ولا تطورًا إلا في حالة الانصهار، من اجل هذا ما أجمل الحياة بحرية وبانفتاحية على نوافذ العالم النافعة ، وكن كما أرادك الله أن تكون .  

 8- إنسان اجتماعي 

– ويقصد به – أمين صبري – بأن يكون الشخص محبوبًا بين الناس وذكر طرق كثيرة لكي تجعل الناس تحبك، ومن أهمها : أن تكون غير عاديًا ، فإذا كنت عاديًا عشت حياة عادية ولم يعرف أحد .

 9- إنسان منسجم متزن 

– والاتزان عن صبري كما ذكره في البرلمان الذاتي بأعضائه الخمس (العقل، القلب، الفطرة، الهوى، النفس)، فالإنسان المنسجم تسير معه تلك الأشياء معًا بانسجام (الاعتقاد، الرغبة، قبول الذات) 

 10- له ملجأ ثابت .

فالملجأ الثابت هو الله تعالى ، اجعله أقرب الٌأقرباء إليك ، اجعله صديقك في حزنك وفرحك، اجعله أول حد تتكلم معه وآخر شئ في يومك تحدثه قبل منامك ، لذة اللجوء إليه على الدوام لا تُصف أبدًا .

الفصل الخامس : مراهقة الطالب العبقري

يُهدي أمين صبري هذا الفصل للشريحة الأكثر طلبا عن كيفية المذاكرة، فمعظم الكتب التي تناولت موضوع المذاكرة تجاهلت المراهقة، فإليك هذا الجزء فالمراهقين في أبسط تعريفها – عند صبري – أن لديهم ميول ورغبات أخرى تبعدهما عن المذاكرة، وفرَّق بين (البلوغ والمراهقة والرشد)، فالأولى : هي البلوغ الجسدي فقط ، أن الصبي حتى يحلتم، والمراهقة : هو التدرج نحو النمو الجسدي والعقلي والعاطفي، والأخيرة : هي النضج العقلي وما يصاحبه من تغيرات نحو اتزان المراهق .

مشكلات المراهق :

1- الصراع الداخلي

2- الاغتراب والتمرد

3- العصبية والعناد 

4- الدوافع الفسيولوجية الجديدة

5-   العصرية : محاولة التماشي مع العصر .

6- تحقيق التوازن 

 أولا : الصارع الداخلي : النفسية المشتتة 

في تلك المرحلة لا يستطيع المراهق أن يجد حل لصراعه الداخلي ؛ فهو يريد شيئًا ، وأصبحت لديه رغبات على حسب شخصيته والأسرة تريد شيئًا ، وبالإضافة أنه لم يضع هدف لحياته العامة أو رسالة لن يسير في تلك المرحلة بأمان ، وعرض أمين صبري قصة صراعه مع نفسه ومع أهله حول حلمه وهدفه، واستنتج من ذلك أنه لا يحق للآباء أن يتدخلوا في حياة أبنائهم إلا في ثلاث : ( ما يمس أمنهم ، ما يمس صحتهم ، ما يمس معتقدهم الصحيح السليم ). فحياتك خاصة بك لا يقودها أحد غيرك من المفترض هذا ، وذكر أن العلماء أنه 80% من مشكلات المراهقين تحدث بسبب تدخل ومحاولة تسيير الآباء أمور أولادهم ..) 

إن حل هذه المشكلة المرونة بين الابن وأسرته ، ولا تقلق عندما تجد هذا الصراع طالما ما تفعله وتعتقده في إطار الدين والأخلاق والعلم ؛ فلا بأس ، لكن كُن مرنًا في معاملتك لهم .

 ثانيًا : الاغتراب والتمرد 

إن حدوث الفجوة بين جيلين – مثلا بين جيل القرن العشرين، وجيل القرن الواحد والعشرين – في مصر والوطن العربي و بسبب انكباب الآباء على لقمة العيش أدى إلى تمرد الأبناء على الآباء وتحدث هذه الظاهرة في البيوت منزوعة الإيمان ، ونبه أمين هنا أن هناك فرق بين الإصرار على ما تريده وبين التمرد ، فيمكنك التعلم من الكبار ، ثم العيش في زمانك بنفسك ، أما إذا قيل عنك متمرد ، فلماذا ؟ لأن لديك أحلام جميلة تطليها نتيجة تعلمك وازدياد خبرتك وثقافتك ، أبهذا الشكل تصير متمردًا ؟! ومن هنا تأتي المشكلة الثالثة :

 ثالثًا : العصبية والعناد 

عندما يجد المراهق نفسه في صف ووالديه في صف وهم يحاولون أن يقودون له حياته كما يرون ، فأنت سيد قرارك ، وفي نفس الوقت أسير تربيتك ، ومن هنا يظهر العناد لما يقولون وتدب منازعات أسرية ، وحل هذا المشكلة عند الآباء أن يجدوا الطريقة المناسية والأسلوب الصحيح – إذا كان رأيهم على صواب وفي مصلحة الابن – لكي يقنعوا ابنهم العبقري .

الأساليب التي يكرهها المراهق 

1- الأمر والنهي والزجر

2- التسلط على حياته 

3- التعامل معه بأسلوب الطفولة

4- اعتبار أنه ما زال طفلا صغيرًا غير مدرك وهو بعكس ذلك .

5- تفضيل أخوه أو أخته عليه؛ لأن أخاه بنفس نمط والديه .

أساليب يحبها المراهق 

1- المشاورة كصديق 

2- التشجع والحب والتحفيز 

3- فهم مرحلته وميوله ووعده بتلبية رغباته .

4- عدم الوقوف سدًا منيعًأ في وجه طموحاته وأفكاره 

5- اعتبار أنه صار راشدًا ويستطيع التمييز وإظهار الثقة به .  

رابعًا : الدوافع الفسيولوجية الجديدة 

إن المراهقة هي عملية بيولوجية اجتماعية نفسية يبدأ فيها المراهق إلى الميل إلى الجنس الآخر، والمراهق المثالي هو الذي يبدأ بالتفكير في أشياء لم يفكر بها من قبل ، لذلك إن لم يكن ملتزمًا أو متدينًا في هذه المرحلة لن يرتاح أبدا حيث تبدأ القلوب بالعمل .

الحب العاطفي 

كما قيل أنه يقضي على معظم الآلام ؛ لأنه أعظمها، فهو شعور عجيب يراودك ، وهو موضوع في فطرة الإنسان للميل إلى الطرف الآخر بالفطرة التي فطره الله عليها ، وهذا الميل الذي يترتب عليه الحب ضرورة لازمة لكي يصل بالإنسان إلى السنة الكونية اللازمة ، وهي الزواج (النكاح) .

إن المشكلة ليست في الحب ذاته ولكنها في نجاح العملية من فشلها ، فالحب – في رأيه – هو العملية الوحيدة التي يشترك فيها اثنان ، ويكسب فيها الاثنان أم يخسران .

ملخص رأي الشرع في الحب 

1- الحب ذاته ليس حرامًا ، ولكن ما يحدث نتيجته من اختلاط وما شابهه.

2- قال الرسول – صلى الله عليه وسلم – ( لم يرى للمتحابين أفضل من النكاح)

3- الحب في أوله فقط اختياري ثم بعد ذلك لا يمكن للإنسان التحكم فيه.

4- ابن حزم : (الحب ليس بمنكر في الأديان ولا بمحظور في الشريعة ؛ إذ القلوب بيد الله).

5- ابن الجوزي : ( هو شئ يجلي العقول ويصفي الأذهان ما لم يفرط، فإذا أُفرط صار سمًّا قاتلًا).

ولكن المشكلة ليست في الحب ذاته إنما فيما يسببه من مشاكل؛ لذلك قسَّم أمين صبري خطابه في هذا المقام إلى ثلاثة :

أولا :من على وشك الدخول في قصة حب 

شروط أمين صبري للذكور والإناث :

1- أن يكونا قد قاربا سن الزواج .

2- أن يكون لديك مصدر من المال.

3- أنه ليس لديك عمل داخلي يتدخل مع الحب ويؤثر فيه وعليه سلبيًا ، كـ(الطالب الذي يمر في مرحلة الشهادة من الثانوية العامة مثلا ويحتاج للمذاكرة والمذاكرة تحتاج للتركيز الشديد ). 

 ثانيًا : من يسير في قصة حب ويريدها أن تنجح .

في هذا الجزء جاء أمين صبري باختبارات ثلاثة لكل من يمر بقصة حب ، وعند نجاح الأربعة يبشرك أمين بنجاح هذه التجربة وهي 

الاختبار الأول (اختبار صحة الحب) :

1- هل تجربتك من طرف واحد ؟

2- هل تجربتك على قمة من الشكل والمظاهر الخارجية والشهوة ؟

3- هل هي مجرد تجربة للتسلية والتجريب ؟

4- هل ترى في الشخص الآخر المثالية ، ولا ترى عيوبه ؟

5- هل هي تجربة خيالية ولا تسعى إلى أن تحققها على الواقع الملموس ؟ 

إذا كانت إجابتك دائمًا (لا) فأنت نجحت في الاختبار الأول

الاختبار الثاني (اختبار التزام الحب) :

1- هل أنتما ملتزمان بالأخلاق في حبكما ؟

2- هل لكما حدود أخلاقية لا يتعداها أحدكما ؟

3- هل تحاولان تطبيق الشرع في حبكما مثلا: لا خلوة محرمة) .

4- هل حبكما يقدمكما للأمام أم يرجعكما إلى الخلف ؟

5- هل عرفت حكمة ولو بسيطة من هذا الحب أم أنك تحب بدون هدف وحكمة منه ؟

إذا كانت إجابتك دائمًا (نعم) فأنت نجحت في الاختبار الثاني 

الاختبار الثالث ( اختبار واقعية الحب) 

1- اللجوء إلى الله وطلب العفة منه والإعانة .

2- وضع خطة تحقق لك عائد مادي واجتماعي في فترة زمنية .

3- الصبر لدى الطرفين والمساعدة المتبادلة بمعنى أن يكون هناك تنازلات لت تقلل من أحدهما ويتغاضى عنها .

4- تخطي التنازلات بمرونة .

5- التحديات 

داخلية : وهي أن هذا الحب صادق فعلا وتسعى لتحقيقه .

من المحيط : من الأهل والظروف ومحاولة تقريب وجهات لنظر للأهل .

ويعتبر هذا الاختبار بمثابة الشروط الأخيرة لتحقق الحب وهو اختبار عملي تطبيقي مختلف عن الاختبارين الأولين .

وينبه بنقطة أخير أمين على موضوع الأغاني التي قد تشحن قلبك بطاقة تكاد تكون كبيرة عليه إما بالحزن أو بالفرح، وإنما أن تعيش مشاعرك بنقائها كما هي ولا تحتاج إلى محفزات كي تشعر بالحب مثلا، وفي هذا الأمر لدينا مقالة عن تحليل الأغاني والموسيقى من الناحية العلمية (من هنا)

 ثالثًا : من خرج من قصة حب بفشل وأصابه اليأس من ذلك.

    في البداية يعطينا مقولة جميلة ألا وهي : ” هناك فرق بين التوقف والفشل ، فالفشل يكون بفعل القدر، أما التوقف يكون فعلك أنت”  (يقصد في علاقات الحب وقصصه)

عوامل تساعد على الخروج من هذا الجو بسرعة 

1- الأصدقاء :

فلو لك صديق حميم يتحدث معك ويدعمك في هذا الوقت يكون لهذا الصديق تأثير كبير وفعًّال عليك؛ لأنك في ذلك الوقت ضائق ومخنوق تحتاج لمن يهون عليك ويُخرجك من هذه الحالة .

2- محاولة التجنب 

ويقصد بها تجنب الروابط والأماكن والأشياء التي كنت تفعلها أثناء ارتباطك بالقصة سابقًا .

3- اللجوء والاستعائة بالله 

فما أجملها وأعجب تأثيرها عليك عندما تكتفي بالله فقط في كل أمورك.

4- صديق الخلوة 

مثل الكاسيت أو ما شابهه من الأجهزة الإلكترونية الصغيرة ، يمكنك أن تملأ فراغك بالاستماع إلى القرآن بصوت قارئ تعيش مع صوته أو حتى أناشيد إسلامية ، كل ذلك يدعم موقفك ويزيد من روحانتيك بالإيمان 

5- اعمل شيئًا 

o صل ركعتين ، تصدق بصدقة سرية، عمل تطوعي جديد، المهم أن تركز على الأعمال التي تملأ القلب بحل آخر بطعم آخر من جديد ، وفي هذا الأمر سألوا أحد السلف : ما سبب الحب ؟ – قال لأن الهوى لا يدخل إلا على فارغ.

o فعليك أن تملأ قلبك وفؤادك وكيانك – من جديد – بالله وستجد للحياة طعم آخر .

 في نهاية هذا الباب يبشرك أمين صبري بأنك أصبحت مؤهلًا لحمل مسئولية الطالب العبقري .

 ترقبوا ملخص الباب الثاني الحافل بالتطبيقات الجميلة 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى