سؤال وجواب | الأدب في عصر صدر الإسلام – للصف الأول الثانوي

  الأدب في عصر صدر الإسلام | للصف الأول الثانوي 

(سمات الأدب الإسلامي)

الأدب في عصر صدر الإسلام | للصف الأول الثانوي  (سمات الأدب الإسلامي)

سؤال وجواب

1- ما المقصود عصر صدر الإسلام ؟ 

هي فترة انتشار الإسلام في بدايته وإلى نهاية عصر الخلفاء الراشدين، وتمتد من (1هـ : 40هـ) 

2- وضح أثر ظهور الإسلام في حياة العرب.

بدَّل صفات الكثير من المجتمع العربي من القسوة إلى الرحمة.

وحَّد الأمة العربية تحت لواء الإسلام، وزعيم وهو الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، ودستور هو القرآن بعد أن كانوا يعيشون قبائل متفرقة تجمعهم العصبية.

قضى على الوثنية الجاهلية، فاترى بعقل الإنسان.

أرسى دعائم الأمة لتكون أمة مثالية يدعو أفراجها إلى الخير، ويتعاونون على البر والتقوى.

3- إلى أين اتجهت أنظار العرب بعد توحد كلمتهم تحت لواء الإسلام ؟

اتجهت أنظاراهم خارج حدود بيئاتهم إلى البلدان المجاورة، مثل : مصر والعراق وبلاد فارس، وسمال إفريقيا.

4- ما النتائج المترتبة على حركة الفتوحات الإسلامية ؟

استطاع العرب أن ينقلوا إلى الأمم الأخرى لغتهم ودينهم وآدابهم.

أصبحت اللغة العربية هي اللغة السائدة في كثير من البلدان التي تم فتحها.

دخل أهل البلاد المفتوحة في الدين الإسلامي، نبغوا في اللغة والفقه والعلم.

5- سار الأدب في ركاب الحضارة الإسلامية الجديدة، وضح.

فلقد كان الشعراء يدافعون عن الدين بمدح رجاله متأثرين بأسلوب القرآن العذب، وبيانه الرصين، وبلاغة الرسول صلى الله عليه وسلم، وفصاحته التي كانت نموذجًا وحدها.

6- ما سمات الشعر في عصر صدر الإسلام من حيث (لغته ومعانيه وأساليبه، وأغراضه) ؟

من حيث لغته ومعانيه :

تهذيب الفاظ اللغة بمحاكاة ألفاظ القرآن والسنة، مجانبة غريب الألفاظ.

التوسع في دلالة الألفاظ بغخراجها من معنى إلى معنى، بينه وبين الأول مناسبة.

استعمال ألفاظ جديدة كالصيام والزكاة والصلاة والمؤمن والكافر.

من حيث أساليبه: 

التأنق في استخدام الأساليب، والتفنن في أنواعها:

من حيث أغراضه:

إدخال أغراض جديدة على الشعر، مثل : شعر الفتوح والمغازي الذي فرضته دواعي الجاهد في سبيل الله، وفتح البلدان ودخول أهلها في الإسلام.

7- شهد النثر في عصر صدر الإسلام نقلة نوعية عظيمة، فما سبب ذلك؟

التأثر بالقرآن الكريم، والحديث الشريف، والقيم والمبادئ التي اشتملت عليها الدعوة الإسلامية.

8- اذكر الفنون النثرية التي قويت في عصر صدر الإسلام.

الخطابة، الرسائل، الوصايا، النصائح.

9- ما مظاهر ازدهار الخطابة في عصر صدر الإسلام ؟ وبم تميزت ؟

مظاهر ازدهار الخطابة :

كثرت مواطنها

تحررت من قيود الصنعة اللفظية.

ترابطت فكرها.

استمدت معانيها من القرآن الكريم، والحديث الشريف.

تميزتبـت طهارة ألفاظها.

10- لماذا كثرت الرسائل في عصر صدر الإسلام ؟ 

كثرت الرسائل في عصر صدر الغسلام استجابة لحاجات الدولة التي تطلبت استخداث هذا النوع من النثر.

11- بم تميزت الرسائل في عصر صدر الإسلام ؟

تميزت بـ(الإيجاز، والوضوح التام، والبعد عن التكلف).

12- علل : تطور فنِّي الوصايا والنصائح في عصر صدر الإسلامز

استجابةً لروح الإسلام الذي يدعو إلى الأمر بالمعروف، والتعاون على البر والتقوى.

13- ما أثر القرآن الكريم في اللغة والأدب ؟

وحَّد اللغة ونشرها، وعمل على ترقيتها من حيث أغراضها، ومعانيها، وألفاظها، وأساليبها، فأصبحت اللغة الخالدة.

أحدث فيها علومًا كثيرة، وفنونًا شتى لولاه لم تخطر على قلب، منها : (النحو والصرف، والبلاغة، وعلم اللغة، والتفسير)

14- وضح أثر الحديث الشريف في عصر صدر الإسلام في الأدباء.

تأثر الأدباء بالحديث الشريف في الفصاحة والبلاغة والإيجاز والبيان بالدرجة الثانية بعد القرآن، وخاصة في حكم الرسول صلى الله عليه وسلم وجوامع كلمه التي هي القدوة الحسنة للأديب، والحِلية التي يزدان بها كلام الكاتب والخطيب.

*  *  *

لمتابعة مبادرة (اقرأ من جديد) اضغط هنا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى