توكيدات الرشاقة و الجمال

   توكيدات الرشاقة و الجمال هي من أقوى التوكيدات الايجابية لبرمجة العقل الباطن و من أنجح الطرق التحفيزية لتحقيق الرشاقة و الصحة الكاملة.

باستعمال توكيدات الرشاقة و الجمال و بالتكرار المستمر أنت تقوم ببرمجة عقلك الباطن من خلال ترسيخ أفكار معينة تساعد على اكتساب عادات ايجابية و فعالة تؤدي مع الوقت إلى الوصول الى الوزن المثالي و الرشاقة و الصحة. و تساعد على إبراز الجمال بمفهوميه الداخلي و الخارجي. 

أيضا تساعد توكيدات الرشاقة و الجمال على تحفيزك بشكل يومي لتستمر في عملية التغيير و الوصول الى أهدافك و رغباتك.

توكيدات ايجابية للجذب و الوفرة خاصة بالنساء
توكيدات ايجابية للرشاقة و الجمال 

تقنية التوكيدات تقنية قوية و عميقة، لذلك كتبت مقالا خصيصا لك عن التوكيدات الايجابية، كي تفهم أكثر هذه التقنية و تفهم تطبيقاتها و تكون فاهم وعلى وعي تام بالتقنية التي تقوم باستعمالها. هذا هو مقال التوكيدات الايجابية.

توكيدات الرشاقة و الجمال مكتوبة

  1. هذه التوكيدات هي افكاري ومعتقداتي الراسخة في عقلي الباطن الان ودائما.
  2. انا استحق الجسم الذي أريد وهو متاح لي الان ودائما.
  3. انا أحصل على الجسم الذي أريده بسهولة و يسر.
  4. احصل على القوام الرشيق الذي أرغب به.
  5. أنا سعيدة .. أنا سعيد.
  6. أنا استحق التمتع بالرشاقه الدائمة.
  7. احترم جسدي دائما و اعتني به.
  8. اتقبلني كما انا و أطورني للافضل دائما.
  9. أركز على جمالي الداخلي، جمالي الخارجي انعكاس لجمالي و مشاعري الداخلية.
  10. أسمح للحيوية و الطاقة بالتدفق إلى جسدي هنا و الآن.
  11. أسمح لنفسي بالشفاء.
  12. جسدي رائع، يشفى بسهولة.
  13. أنا أسمح بأن أتمتع بالرشاقه والصحه طوال حياتي.
  14. كل يوم هو هدية بالنسبة لي لأصبح أكثر صحة، و أكثر رشاقة و أناقة.
  15. كل الظروف تقف إلى جانبي.
  16. التحكم في وزني سهل و ميسر لي.
  17. شهيتي متوازنة أكثر يوما بعد يوم.
  18. أمارس الرياضة بشكل منتظم.
  19. آكل بشكل صحي دائما و أبدا.
  20. أعيش حياة صحية و معتدلة.
  21. أنا على استعداد تام لاستقبال كل ما يفيد جسدي.
  22. أتغير للأفضل باستمرار.
  23. أطور من نفسي باستمرار.
  24. انا اتغير للافضل، أتخلى عن كل العادات السيئة و أكتسب عادات صحية رائعة و أداوم عليها.

هذا الفيديو يحتوي على المجموعة الكاملة من التوكيدات المسموعة من توكيدات الرشاقة و الجمال، و للحصول على مختلف التوكيدات الايجابية اشترك بقناتنا على اليوتيوب Theta ( توكيدات ثيتا ).

لمحة سريعة عن الجمال و جمال المرأة خاصة

   في وقتنا الحالي صار الناس يتسابقون على معيار واحد موحد عن الجمال, جمال الوجه و الجسد، و نسوا أن الجمال هو في الاختلاف و تميز كل امرأة أو حتى رجل بما يملكه، و أن الأجساد تختلف بتركيباتها الهرمونية و الجينية و بالتالي تختلف بأشكالها.

جميل أن نعتني بأجسدنا لكن لهدف صحي و ليس لأهداف أخرى. أيضا جميل أن نعتني بجمالنا و أناقتنا، لكن أيضا لهدف شخصي, و خاص بك أنت و ليس للآخر أو جذب للآخر. و ليس كي تكون بشكل كذا و كذا. أنت جميلة و أنت جميل بهذه الملامح التي تملكها لأنها ملامحك أنت، ليست مكررة و لا يملكها شخص غيرك.

أعلم أن مواقع التواصل الاجتماعي لها تأثير كبير على رواج معايير معينة للجمال، حتى أن البعض منها يتغير بتغير الموضة. لكن أنت لست قطعة يتم تغييرها كل حين، أنت كيان كامل متكامل بكل ما فيك أنت جدا مميز صدقني.

مواقع التواصل يملؤها الزيف حاليا فيما يخص هذا المجال لأن الهدف الأول و الأساسي هو الجذب و التأثير على المستخدمين لإنجاح الاعلانات و بيع المنتجات لا غير. أنت لست منتج، فلا تصدق كل شيء، فكل شيء مزيف و عليه فلتر أو معدل عليه بطريقة ما، معدل عليه في الصور أو في الواقع للأسف.

أعلم أنه ياما في نساء و رجال منحوتين نحت لكن ليسوا بجميلين على الاطلاق و لا يملكون أي جاذبية و ربما وحيدين و غير مرغوبين، و ياما كان في آخرين أشكالهم بسيطة و مختلفين تمام الاختلاف عن المعايير الدارجة للجمال, لكن حين تراهم ترى الجمال كله، و الجاذبية كلها، و جدا مرغوبين.

خلاصة الموضوع لا تقارن و لا تقارني جمالك بمعايير وضعها غيرك أبدا، هذا الجمال سواء جمال وجهك أو شكل جسدك، ضعي أنت معاييرك الصحية الخاصة دائما و أبدا، و كوني واثقة أنك حين تكونين أنت ستكونين الأجمل على الاطلاق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى